حكاية Pamukkale Travertenler الخيالية

 حكاية Pamukkale Travertenler الخيالية

تستقبل Pamukkale التي تقع في مدينة Denizli وهي واحدة من أهم المدن في تركيا، العديد من السياح المحلين والأجانب كل سنة. منطقة القطن الساحرة هذه التي تحدثت نتيجة للزلازل قبل 400 الاف سنة في Menderes Havzasi، تتكون من كربونات ومعادن موجودة في مياه السبا. تعد Pamukkale Travertenler التي تقع على زوايا جبل Cokelez على ارتفاع يبلغ 100 – 150 متر، والتي تتكون من مياه الينابيع والتلال، الجمال الطبيعي الأكثر سحراً والذي يرغب السياح الأجانب في رؤيته. Travertenler، تستمر بدايةً من Domuzcukuru إلى جدول Caltik في مساحة كبيرة. من المعروف أن هذه المعجزة الطبيعية التي شكلتها المياه الحرارية، ارتفاعها 50 متر، طولها 3 كيلو متر، وأيضاً عرضها 250 – 600 متر.

يحدث تكوين Pamukkale Travertenleri بسبب المياه الحرارية القادمة من الينابيع. تغطي المياه مسافة طويلة من 320 متر وتقع في طبقات من الثلج الأبيض. يطير ثاني أكسيد الكربون وأول أكسيد الكربون، ويبقى فقط كربونات الكالسيوم، وهذا نتيجة تبخر المياه التي تحتوي على كربونات الكالسيوم، كبريتات، صوديوم، بوتاسيوم، حديد وثاني أكسيد الكربون بالتلامس مع الأوكسجين من قبل الشمس. تصلب طبقة الجل الناتجة عن هذا الوضع، وتتحول إلى صخور بلورية. يوجد في المنطقة التي أخذت اسم Pamukkale بسبب النعومة والبياض الذي في المظهر القطني لطبقة الجل في تكوينها الأول، 17 مكان للمياه الساخنة. تصبح مياه الحرارية وهي مياه الشفاء التي تكون درجة حرارتها 33-35 °C، دواء لهموم الزوار. تم استخدام Pamukkale، التي تشتهر بمياهها الغنية والشفاء منذ 2300 عام، كمركز صحي للشفاء. يُعرف أن هذه المياه تكون جيدة لمشاكل الهضم والتنفس والتداول وأمراض الجلد أيضاً. يعد قربها من مدينة الأثرية Hierapolis التاريخية مهم جداً كونها عنصر أخر يزيد من قيمة المنطقة. 

أمور يجب معرفتها حول Pamukkale Travertenleri

عجائب الدنيا، أن التجول في الحكاية الخيالية Pamukkale Travertenleri يستمر تقريباً 4 أو 5 ساعات. وأيضاً تستحق إطلالة هذا المكان الرائعة التي تسحر بجمالها، الرؤية في المساء. تُعرف الانعكاسات التي تتكون على الصخور التي تشبه القطن الأبيض، من الألوان الساحرة في السماء عند غرب الشمس، أكثر جمالاً من الإطلالة في النهار. لهذا السبب، يقضي السياح المحليون والأجانب ساعات طويلة هنا لاغتنام هذه المعجزة الطبيعية.

خلع الحذاء هو من أهم القواعد من أجل الدخول إلى Travertenler. يوصى بإحضار الهوية الشخصية لأخذ بطاقة المتحف من أجل أخذ أكياس لوضع الأحذية بها لتوفير راحة الزوار وهم يتجولون في المنطقة، وهكذا يصبح الدخول والخروج أسهل وأخذ المناشف أيضاً لأنهم سوف يتبللون في الداخل. يوجد في هذه المنطقة التي ترحب بزوارها بعناية شديدة، العديد من الفنادق ذات المعايير العادية والمتدينة، مناطق من أجل التخييم، ومطاعم ومقاهي.

أنسب الأشهر للذهاب إلى مدينة Denizli التي تكون حارة جداً في فصل الصيف، هي أبريل ويونيو. وتنتظر أيضاً منطقة Pamukkale التي من الممكن رؤية جمال خضارها في نهاية فصل الربيع، زوارها. يكون قسم المتحف مغلق يوم الاثنين في المنطقة التي تكون مفتوحة جميع أيان الأسبوع للزوار. تكون ساعة الدخول 8:00 بين أشهر أبريل وأكتوبر، وساعة الإغلاق 21:00، أما بين أشهر نوفمبر ومارس تحددت ساعة الإغلاق 17:00. يمكنكم الذهاب إلى Pamukkale بالسيارة الخاصة، وأيضاً للوصول إلى هذا الجمال الطبيعي الرائع يمكنكم استخدام وسائل النقل العام من محطة الحافلات Denizli من ثم حافلات Pamukkale. 

الحفاظ على حكاية Pamukkale Travertenleri الخيالية

منطقة Pamukkale Travertenleri هي مثل Kapadokya تحافظ على أهميتها كموقع طبيعي الجمال ثاني. تعرف Travertenler الموجودة منذ ما يقارب الالف سنة، بأنها واحدة من 29 مكان الذي أصبح ميراث UNESCO العالمي مع خصائصه الطبيعية والثقافية. من المتوقع تطبيق إلزاميات هذا العنوان والحفاظ على الجمال الطبيعي بأفضل طريقة. يتم التركيز على تنظيم المنطقة وتجول الزوار عن طريق ملائمة قواعد Travertenler. تم وضع قواعد محلية للمنطقة من أجل عدم عيش مشكلة توسيخ القطن، التي حصلت منذ سنوات بسبب التجول فوق طبقات الكالسيوم التي لن تتصلب بعد، بلا مبالاة. في الوقت الحالي، ليس من الممكن الدخول إلى قسم التراسات في Travertenler. يمكن للزوار السباحة في مياه الحرارية إذا رغبوا في ذلك، ولكن يجب عليهم خلع الأحذية قبل الدخول إطلاقاً.

يمنع تماماً على الزوار أخذ قطعة قطن من Travertenler بغاية تركها كذكرى. يعد قطف هذا الجمال العظيم الذي يستمر تكوينه لسنوات، واحد من أكبر الأضرار التي تتعرض إليها الطبيعة. بالإضافة إلى ذلك، مع الزمن يسود مكان القطعة المقطوفة، وتفقد Travertenler اللون الأبيض الذي تحصل عليه من جمالها الساحر. لهذا السبب، فإن التدابير المتخذة للحفاظ على هذه النماذج هي صارمة للغاية من قبل السلطات. من المعروف أن الفنادق في المنطقة المجاورة قد تم نقلها بعيداً عن المنطقة وإعادة بنائها.

من أجل منع الأضرار التي تحدث بسبب دخول وخروج السيارات، قرار اتخاذها بعيداً هو من بين التدابير المتخذة. إن الحفاظ على ميراث العالمي الساحر هذا لا ينتهي عند هذا الحد. من أجل منع احتفاظ الطحالب بمرور الوقت، فإن التدفق المستمر للمياه من المصدر لا يكفي ويتم التحكم في الوضع من قبل بلدية Pamukkale عن طريق الدعم من شبكات تصريف المياه الإضافية.

على خلفية حكاية Pamukkale Travertines الخيالية ، أكد الزوار على أنه من المهم عدم مغادرة المنطقة دون رؤية مدينة Hierapolis الأثرية القديمة، حوض Cleopatra الذي بداخله وهو مبنى تاريخي مهم ينتمي إلى فريجيا.


Trem Global Whatsapp نرجو منكم التواصل معنا الآن على الواتس اب