Trem Global Contact Phone
مركز خدمة العملاء +90 553 669 78 22

زيارة الجوامع التاريخية في إسطنبول

زيارة الجوامع التاريخية في إسطنبول

تعرض إسطنبول التي كانت عاصمة الإمبراطورية العثمانية لسنوات طويلة، جميع العناصر الثقافية والمباني المعمارية المعروفة بشكل مفتوح. من الممكن رؤية جمال الهندسة المعمارية العثمانية وفنون الزخارف الغنية من خلال الجوامع في المدينة. وهنا نرى الجوامع التاريخية التي من الممكن زيارتها في إسطنبول..

جامع سليمانية

يقع الجامع الذي تم إنشائه بين عامي 1551 – 1557 بأمر من القانوني سلطان سليمان، في منطقة Beyazit. يوجد قبور المهندس المعماري سنان، قانوني سلطان سليمان وسلطان حريم، مدارس، مستشفى، حمام، مكتبة، مؤسسة خيرية للفقراء، محلات تجارية في مبنى سليمانية الذي تم بنائه من قبل المهندس المعماري سنان. يوجد هناك بيوض طائر ضخم داخل المبنى الذي يعد من الجوامع التاريخية التي من الممكن زيارتها في إسطنبول، من أجل حمايته من الحشرات والعقارب. تثير الصوتيات التي أنشأها المهندس المعماري سنان من خلال الحساب لأسابيع، الإعجاب. يوصى برؤية الجامع من القريب حتماً.

جامع سلطان أحمد

يُعرف الجامع الذي يعتبر الأكثر شهرة في إسطنبول، باسم الجامع الأزرق في العالم. يُعتقد أنه سمي بهذا الاسم لاحتوائه على 6 منارات وداخله مزين بالبلاط الأزنيق الأزرق. يعود الجامع الذي أمر السلطان العثماني أحمد الأول، المهندس المعماري Sedefkar Mehmed Aga ببنائه، لعامي 1609 – 1617. يعرض الجامع الذي يقع مقابل أيا صوفيا مباشرةً، أجمل الأمثلة عن الهندسة المعمارية العثمانية الكلاسيكية مع كل جماله وأناقته وهيبته.

جامع أيوب سلطان

يقع الجامع الذي يعد أنه واحد من أهم الجوامع في إسطنبول، في Halic. يُعرف أنه تم تنظيم العديد من مراسم تقلد سيف الكثير من السلاطين العثمانيين وأيضاً فاتح سلطان محمد في الجامع. تتم زيارة الجامع الذي يعرف أنه تم إنشائه بالقرب من قبر أيوب سلطان بأمر من فاتح سلطان محمد عام 1458، من قبل عشر الالاف من الأشخاص في نهاية الأسبوع، الأعياد والمناسبات الدينية. أبو أيوب الانصاري الذي أكرم النبي محمد (ص)، يُعتقد أنه استشهد في حصار إسطنبول الذي حصل في القرن السابع، وتم دفنه هنا.

جامع اورتاكوي

يُعرف الجامع الذي أصل اسمه جامع Mecidiye الكبير، باسم جامع اورتاكوي لأنه يقع في منطقة Ortakoy على ساحل مضيق البوسفور. من المعروف أنه تم الانتهاء من إنشاء الجامع الذي تم بنائه من قبل السلطان عبد المجيد من أجل Nigogos Balyan وGarabet Amira Balyan، في عام 1853. يعد الجامع الموجود في أسفل جسر شهداء 15 تموز في الجانب الأوروبي، أنه واحد من الجوامع التاريخية التي من الممكن زيارتها في إسطنبول مع مظهره الأنيق والفاخر. تتم إضاءة الجامع الذي يقع داخل واحدة من أجل الإطلالات في المدينة والذي تم استخدام طراز النيو باروك في بنائه، من إضاءة الجسر الملونة.

جامع العرب

تم استخدام جامع العرب الذي يعتقد أن تم إنشائه عام 717 عندما حاصروا الأمويين إسطنبول، ككنيسة من قبل البيزنطيين، ولكن تم افتتاحه للعبادة من جديد بعد غزو إسطنبول. يجذب هذه المبنى الجميل الذي يعد واحد من الجوامع التاريخية التي من الممكن زيارتها في إسطنبول، الانتباه بالبرج العالي على شكل مربع والمنحوتات الخشبية العظيمة. يحمل الجامع أهمية كبيرة كونه أول جامع تتم به قراءة الأذان في إسطنبول.

جامع الأمينونو الجديد

يُعرف الجامع الجديد الذي يقع على ساحل البحر، باسم الوالدة السلطانة أيضاً. ويعرف أيضاً الجامع الذي بدأ بنائه عام 1597 بأمر من السلطانة Safiye زوجة السلطان مراد الثالث، تم الانتهاء من بنائه عام 1665 وهذا عن طريق تبرعات السلطانة Turhan Hatice والدة سلطان ذلك العصر محمد الرابع. يسمى المبنى الذي يعود إلى 400 سنة، باسم الجامع الجديد لأن تم بنائه بعد جوامع السليمانية وسلطان أحمد. يعتبر الجامع الذي يعد واحد من الجوامع التاريخية التي من الممكن زيارتها في إسطنبول، أنه من الرموز الهامة التي ترسم أفق المدينة. وأيضاً لم يغادروا الزوار الجامع قبل رمي الأعلاف للطيور لذلك أصبحت هذه عادة لديهم.

جامع نور عثمانية

يقع هذا الجامع بالقرب من السوق المغلق الذي يعد واحد من مراكز التسوق الأكثر شهرة في إسطنبول، في التل الثاني لإسطنبول. تتزين نوافذ الجامع الأنيق والصغير بالزجاج والزخارف الملونة الساحرة. يحمل الجامع أهمية مميزة جداً وفقاً لانعكاس جمال العثماني الذي على أبواب الجامع، ومغطاة الجامع من الداخل بنسبة كبيرة من الرخام وأيضاً إنشائه على طراز الباروك الأول لذلك العصر.

جامع أيا صوفيا



يبدو هذا الجامع الذي يسحر الناظرين بهندسته المعمارية وهيبته وواسعته، ذو قيمة كبيرة بالنسبة لتاريخ الهندسة المعمارية وعالم الفن. يعرف أنه تم الانتهاء من بناء الكنيسة التي تم إنشائها من قبل الإمبراطورية روما الشرقية، خلال 5 سنوات. يعد أيا صوفيا الأثر الفني الذي يعني " الحكمة المقدسة" والذي تم تحويله إلى جامع في عصر فاتح سلطان محمد، في المراتب الأولى بين الجوامع التاريخية التي من الممكن زيارتها في إسطنبول.

جامع فاتح

يعتبر الجامع الذي يضم مقابر الإمبراطورين البيزنطيين والذي تم إنشائه على التل الرابع في إسطنبول، واحد من رموز العصر العثماني. يحمل هذا الجامع ميزة الجامع الأول في إسطنبول، بناه السلطان. يوجد هناك مدارس، مكتبة، حمام، قافلة ومطعم للمحتاجين في مبنى الجامع الذي تم بنائه من قبل المهندس المعماري يوسف سنان بعد 10 سنوات من فتح إسطنبول. يبدو الجامع الذي انهدم بسبب زلزال عام 1766 وتمت إعادة بنائه عام 1771، مختلف قليلاً عن شكله الأصلي.

جامع بايزيد

من المعروف أنه تم بناء الجامع الذي يقع في منطقة Beyazit في إسطنبول، من قبل السلطان بايزيد الثاني. يوجد حمام، مدرسة، مدابغ وقوافل داخل جامع بايزيد. المهندس المعماري للمبنى غير معروف. يوجد قبر بايزيد الثاني في هذا المبنى الديني الذي يعتبر واحد من الجوامع التاريخية التي من الممكن زيارتها في إسطنبول. 


  • مشاريع بضمان من الدولة
  • استشارة استثمارية و قانونية
  • حلول استثمارية مخصصة
  • جودة عالية لخدمات ما بعد البيع
  • باقات خاصة للمستثمرين
  • الجواز التركي في غضون 3 شهور
Trem Global Whatsapp نرجو منكم التواصل معنا الآن على الواتس اب