الأماكن التي يمكن رؤيتها في الجانب الأسيوي في إسطنبول

الأماكن التي يمكن رؤيتها في الجانب الأسيوي في إسطنبول

مدينة إسطنبول مدينة كبيرة جداً لدرجة لو قمتم بالتجول بها لعدة أشهر لن تنتهي، وأيضاً هي مدينة لا حد لجمالها. بفضل هذه الميزة، ترحب المدينة بالسياح المحلين والأجانب خلال السنة. يوجد في القارة الأسيوية من المدينة التي تسحر الناظرين بميزاتها الثقافية المتنوعة، تراثها التاريخي ومناظرها الطبيعية الرائعة، جمال طبيعي مميز. وهكذا نرى الأماكن التي يمكن رؤيتها في الجانب الأسيوي في إسطنبول....

تل Camlıca

يُعرف هذا التل الذي يعد واحد من أماكن الجمال الطبيعي التي يمكن زيارتها في إسطنبول، واحد من المواقع الذي يمكن منها مشاهدة المناظر الطبيعية الساحرة للمدينة. من الممكن الجلوس والاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخضراء الخلابة وأيضاً توصية المأكولات والمشروبات من المرافق الاجتماعية الموجودة هنا.

برج الفتاة 

مازال برج الفتاة الذي يعد واحد من أجمل الرموز في إسطنبول، يسحر الزوار منذ 500 سنة قبل الميلاد. يقال إنه كان جزء من الساحل، ومع الوقت انفصل عنه وأصبح جزيرة صغيرة. أصبح برج الفتاة مطعم ذو إطلالة رائعة في الوقت الحالي. برج الفتاة الذي يتم تفضيله كثيراً وخاصةً من أجل عرض الزواج ودعوات الطعام الخاصة، هو واحد من الأماكن المميزة في إسطنبول.

منتزه Fethipasa

يمكن الاستمتاع في المرافق الاجتماعية لهذا المنتزه الذي يقع في منطقة Uskudar المعروفة باسم منطقة العشاق، بالمناظر الطبيعية الخضراء وفي الوقت نفسه تناول الطعام والمشروبات. المنتزه الذي يعد من أجمل الأماكن التي يمكن رؤيتها في الجانب الأسيوي في إسطنبول، يغذي سكان المدينة بالمناظر الخضراء. 

قصر Beyler Beyi

تم تصميم هذا القصر الذي تم أنشائه بأمر من السلطان عبد العزيز في القرن التاسع عشر، من قبل المعماري الشهير Sarkis Baylan. من المعروف أنه يتم استخدام هذا القصر كمكان للاستراحة من أجل السلاطين وأيضاً دار ضيافة من أجل رجال الدولة الأجانب. في الوقت الحالي، يكون هذا القصر مفتوح في جميع أيام الأسبوع بين الساعة 09:00 و17:00، ما عدا يومي الاثنين والخميس.

جامع Mihrimah Sultan

يُعرف هذا الجامع التاريخي الذي يعتبر واحد من الأماكن التي يمكن رؤيتها في الجانب الأسيوي في إسطنبول، أنه واحد من أثار العثمانيين. أيضاً من المعروف أنه تم بناء هذا الجامع من قبل المعماري سنان من أجل السلطانة Mihrimah ابنة القانوني سلطان سليمان.

كنيسة الأرمن Surp Garabet

من المعروف أنه تم افتتاح الكنيسة التي كان يعتقد أنه تم الانتهاء من بنائها قبل القرن السادس عشر، للعبادة عن طريق ترميمها في عام 2006. تأخذ الكنيسة التي يزورها السياح المحلين والأجانب بشكل كثيف، مكانة في المرتبة الأولى بين الأماكن التي يمكن رؤيتها في الجانب الأسيوي في إسطنبول.

منطقة Kuzguncuk

هذه المنطقة التي تقع بجانب مضيق البوسفور، والتي ينبغي زيارتها من أجل الاستمتاع في الوقت في نهاية الأسبوع، هي واحدة من أجمل المناطق في القارة الأسيوية. في المنطقة التي أصبح جوها مميز وفريد من نوعه بفضل المنازل القديمة التي تقع على طول الساحل، تكون متعة إطلالة مضيق البوسفور بها مختلفة. 

سواحل Moda وCaddebostan

سواحل Moda وCaddebostan التي تعد من أجمل السواحل في القارة الأسيوية، هي من الأماكن التي يفضلها الناس الذين رهقوا من الحياة العملية وضجيج المدينة، والذين يحتاجون إلى قضاء وقت مع العائلة والأحباء بين المناظر الطبيعية الخضراء وأمام البحر. من الممكن قضاء وقت ممتع بالجلوس على العشب والاستمتاع على الموسيقى في هذه السواحل. 

جامع Cinili

هذا الجامع الذي تم بنائه في القرن السابع عشر، يجب إضافته إلى الأماكن المفضلة لمشاهدة معالم المدينة، ويعد أيضاً واحد من أجمل الأمثلة لبلاط العثماني. من المعروف أنه تم أنشأ هذا الجامع الذي يأخذ مكان بين الأماكن التي يمكن رؤيتها في الجانب الأسيوي في إسطنبول، من أجل السلطان Mahpeyker Kosem . 

حديقة Kalamis 

تعد حديقة Kalamis في المرتبة الأولى من بين الأماكن التي يمكن رؤيتها في الجانب الأسيوي في إسطنبول. في الحديقة التي من الممكن الجلوس والاستراحة تحت ظلال أشجارها في الجو الذي يفوح رائحة اليود، بإمكانكم الاستمتاع بطبيعتها المميزة والمذهلة. 

أوبرا Sureyya

من المعروف أنه تم أنشأ مبنى أوبرا Sureyya الذي يعد مكان المفضل لدى محبي الفن، من قبل النائب Sureyya İlmen في عام 1924. مبنى الأوبرا هذا الذي أصبح مركز الثقافي في منطقة Kadikoy، يجذب الزوار بفنونه المميزة. 

شارع الحانات

شارع الحانات هو أول ما يتبادر إلى الذهن عند قول الحياة الليلية في الجانب الأسيوي في إسطنبول. هذه الأماكن التي تم ترتيبها جانباً إلى جنب، تمنح الزوار المتعة بالموسيقى، وأيضاً تجذب سكان إسطنبول بالمتعة الليلية.

متحف الطائرات الورقية Mehmet Naci Akoz

يوجد في هذا المتحف طائرات ورقية متنوعة تزين أحلام الأطفال وذكريات البالغين. ينصح بزيارة هذا المكان المليء بالسعادة والمتعة.

محطة القطار Haydarpasa

محطة القطار هذه التي تستقبل أولئك الذين ينزلون من السفن في Kadikoy في الوقت الحالي، تُذكر كمكان التقابل والانفصال في السنوات السابقة. المحطة التي بنيت من قبل العمال الإيطاليين والمعمارين الألمان، تأخذ مكانة في المرتبة الأولى بين الأماكن التي يمكن رؤيتها في الجانب الأسيوي في إسطنبول.

متحف الألعاب في إسطنبول

يعد متحف الألعاب هذا الذي يزين أحلام الأطفال، أنه واحد من الأماكن الأكثر متعة. يحتوي هذا المتحف الذي يوجد به أيضاً ألعاب مميزة يتذكرها البالغين، ألعاب عديدة من الممكن أن تطور من القوة الخيالية للصغار. متحف الألعاب في إسطنبول الذي تستمتع العائلات من قضاء الوقت به، أبوابه مفتوحة أمام البالغين أيضاً حتى الأبد. 



  • مشاريع بضمان من الدولة
  • استشارة استثمارية و قانونية
  • حلول استثمارية مخصصة
  • جودة عالية لخدمات ما بعد البيع
  • باقات خاصة للمستثمرين
  • الجواز التركي في غضون 3 شهور
1